الاثنين، 24 أكتوبر، 2016

اصيبت هذه الفتاة بورم خبيث في مكان غريب جداً نتيجة عادة تفعلها النساء يومياً !

فوجئت الفتاة صاحبة الـ 15 عاماً بإحساس غريب بمنطقة تحت الابط, فأخبرت والدتها فوراً, فوجدت الأم كتلات أشبه بالكور الصغيرة متجمعه تحت الأبط فأصبها الهلع والذعر على ابنتها وتوجهت بها على الفور إلى طبيب مختص, وتم الكشف وإجراء الفحوصات و التحاليل اللازمة, فتبين إصابه الفتاة بسرطان الجلد تحت الأبط في مراحله الأولى وهو نوع جديد من السرطان يجتاح بنات ونساء الوطن العربي هذا التوقيت بالتزامن مع إنتشار نوعيات سيئة ورديئة وعدم وعي بطريقة وكيفية إستخدام مسبب هذا المرض الخبيث اعفاكم الله جميعاً, وخضعت الفتاة للعلاج بمستشفى 57 بفرع طنطا وفي طريقها للشفاء بإذن الله,  فقد قال الطبيب المعالج للفتاة أن سبب الأصابه هو استخدام مزيل العرق بصورة دائمه وفي حالات تكون المسام مفتوحه بشكل كبير, ونظراً لإحتواء مزيل العرق على نسبة ليست قليلة من الكيماويات التي تجد المسام مفتوحة بشكل اعتيادي لأن في الغالب الفتيات تأخذن حمام ساخن, الأمر الذي يعمل على تفتيح المسام بصورة كبيرة فتجد الكيماويات التي تعمل على زيادة هرومون الأستــروجـين طريقا سهلاً للوصول تحت الجلد وتتجمع يوماً بعد يوم فيصبح التأثير مضاعفاً وقوياً وأكثر خطورة ويتسبب هذا الهورمون في تكوين أورام خبيثه! 
وقد حذر الطبيب المعالج وقال ان على جميع الفتايات التوقف عن استخدام مزيلات العرق الضارة وان لا يضعوا على جسدهم اي نوع من انواع المعطرات بها كيماويات وعليهم بإستخدام طرق طبيعية كالشابه وغيره, وكذلك غـسول الجسم وهي عادة ثانية لها نفس التاثير.
فوجئت الفتاة صاحبة الـ 15 عاماً بإحساس غريب بمنطقة تحت الابط, فأخبرت والدتها فوراً, فوجدت الأم كتلات أشبه بالكور الصغيرة متجمعه تحت الأبط فأصبها الهلع والذعر على ابنتها وتوجهت بها على الفور إلى طبيب مختص, وتم الكشف وإجراء الفحوصات و التحاليل اللازمة, فتبين إصابه الفتاة بسرطان الجلد تحت الأبط في مراحله الأولى وهو نوع جديد من السرطان يجتاح بنات ونساء الوطن العربي هذا التوقيت بالتزامن مع إنتشار نوعيات سيئة ورديئة وعدم وعي بطريقة وكيفية إستخدام مسبب هذا المرض الخبيث اعفاكم الله جميعاً, وخضعت الفتاة للعلاج بمستشفى 57 بفرع طنطا وفي طريقها للشفاء بإذن الله,  فقد قال الطبيب المعالج للفتاة أن سبب الأصابه هو استخدام مزيل العرق بصورة دائمه وفي حالات تكون المسام مفتوحه بشكل كبير, ونظراً لإحتواء مزيل العرق على نسبة ليست قليلة من الكيماويات التي تجد المسام مفتوحة بشكل اعتيادي لأن في الغالب الفتيات تأخذن حمام ساخن, الأمر الذي يعمل على تفتيح المسام بصورة كبيرة فتجد الكيماويات التي تعمل على زيادة هرومون الأستــروجـين طريقا سهلاً للوصول تحت الجلد وتتجمع يوماً بعد يوم فيصبح التأثير مضاعفاً وقوياً وأكثر خطورة ويتسبب هذا الهورمون في تكوين أورام خبيثه! 
وقد حذر الطبيب المعالج وقال ان على جميع الفتايات التوقف عن استخدام مزيلات العرق الضارة وان لا يضعوا على جسدهم اي نوع من انواع المعطرات بها كيماويات وعليهم بإستخدام طرق طبيعية كالشابه وغيره, وكذلك غـسول الجسم وهي عادة ثانية لها نفس التاثير.

ليست هناك تعليقات :

يتم التشغيل بواسطة Blogger.

الاكثر مشاهدة